الجمعة، 22 أغسطس، 2014

الحلم الصبيّ..



فيَّاحَةٌ أصداءُ همسِكَ كاختلاجاتِ الربيعْ
كالطفل تعبرُ مهجتي، فتذوبُ أنسجةُ الصقيعْ
لك سحر أنفاس النخيلِ مع اندياحاتِ الشَفَقْ
وتعانُقِ الفكرِ البديعِ مع اليراعةِ والورقْ
وبراءةِ الحلُمِ الصبيِّ بثوبِهِ الزّاهي القشيبْ
وغموضِ ألحانِ البحارِ إذا تناجتْ في المَغيبْ
ياروعةَ الترْحالِ بين مواكبِ الحرفِ الأنيقْ
قد فاضَ شوقٌ يصطلي ما بين زفْراتِ الشهيقْ
إنْ كنت "وهماً" قد ترقرَقَتِ الرؤى في منبَعِكْ
إنْ كنت "حقّاً" هاك أقصى مَطْمَحي "أنِّي معكْ"


ندى