الجمعة، 13 نوفمبر 2009

لحظة تخيل





أتوق لهذا المكان أبحث عنه بلا جدوى

حيث لا تبصر عيناي سوى

روعة الطبيعة وعظمة جمالها

جلست مع نفسي للحظات... أفكر

أيوجد ذلك المكان حقا على الأرض؟؟

حيث لا خطيئة ولا شر

ولا تلوث ولا ضوضاء

الطبيعة نظيفة....القلوب نظيفة

الأفكار نظيفة....الأخلاق نظيفة

الجمال يطغى على كل ما في الحياة

بحثت وبحثت ....ولم أجده

فبقي فقط مجرد طيف في الخيال

الجمال والخير أصبح مجرد طيف في الخيال

حمدا لله على أنه لا زال لدي قدرة على التخيل