الجمعة، 19 سبتمبر 2014

أغنية الروح




 يا طيوراً في مدىً رَحبِ....قد رمتني شِقوةُ النصَبِ
أنتِ في العلياء جامحةٌ..........وأنا في رِبقة اللّهبِ
ظُلَمٌ تقتصُّ من حُلُمي.......وطيوفُ الحزن لم تَغِبِ
وكأنّ العمرَ خاصمني....وانطوى في غابر الحِقَبِ
ليليَ المنسوجُ من رَهَقٍ.......أسلم الأجفانَ للرّهَبِ
ودموعُ النفس ما بَرِحَت...تسطرُ الآهات في كُتُبي
فيشيخُ الحبرُ..تقهرُهُ.........حِدّةُ الأنواء والصّخَبِ
ويضخُّ القلبُ رِعشَته......حُرُقاً تقتاتُ من عصبي
يا حنيناً ليس يبرحني.......فُكَّ قيداً يشتهي عطبي
فأنا حزنٌ تُعَتِّقُهُ...........مُرهَفَاتُ الشاعر السّغِبِ
ليتني غصنٌ يُناغشُهُ......سجسجُ الأرياح في طربِ
ليتني روحٌ بلا جسدٍ..........تعبر الآفاقَ كالشُّهُبِ
ليتها..ليت المواجدَ ما.......أشعلتها صبوةُ الرّغَبِ

ندى
11.12.2011