الجمعة، 22 أغسطس، 2014

فلنفترق..




منذ اقترفتكَ-يا أنا- وأنا اشتعال الجرح في جوف الملامْ

وأنا ارتقابٌ واصطخابٌ وانطواءٌ وازدحامْ

وأنا التودُّدُ والترفُّعُ والتنحيَّ والتسلُّطُ

واستلالُ الحرف من غمد الركامْ

منذ اقترفتكَ لحظةً نوريّةً

سقطت من النجم البعيدِ

،فأقشعت حُجُبَ القَتَامْ

لا لستَ ذنباً..كي تُعاقبَ فيك أحلامي

وترحلَ هكذا من دون لُقيا أو سلامْ

ولمَ اللقاءُ..لمَ السلامْ؟!!

ولمَ البقاءُ..

قد استحال الحبُّ بعضاً من رَغَام
فلنفترِقْ...!

ندى